كابنودس الكاكاو (Cocoa capnodis)؛ أهم 5 أسباب له

Cocoa capnodis

يعد كابنودس الكوكا من الحشرات الحفارة الخطيرة والضارة بإنتاج الكوكا وزراعته فكيف يمكن للمزارع التعامل معه وما طرق الوقاية والمكافحة الممكنة له؟

 

تعتبر حشرة كابنودس الكاكاو (Cocoa capnodis) من أخطر الحشرات الاقتصادية التي تصيب أشجار الكاكاو المثمرة الغنية بمنبه الكافيين ومادة الثيوبرومين المدرة للبول، وتؤدي إلى ضعف كبير للشجرة وتهدد حياتها بالكامل، كما أن هذه الحشرة تؤدي إلى انجذاب آفات أخرى إلى الأشجار بسبب ضعف مكان الإصابة، ويمكن لها أن تهدد زراعة بساتين بالكامل من الكاكاو، فما هي علامات الإصابة بكابنودس الكاكاو، وكيف يمكن مكافحة كابنودس الكاكاو؟


حشرة كابنودس الكاكاو

إن كابنودس الكاكاو هو واحد من أهم الآفات الزراعية التي تصيب أشجار الكاكاو المثمرة. تصيب هذه الآفة الكاكاو، وتنتشر في كل مناطق زراعة الكاكاو من حول العالم.

كما تعتبر هذه الآفة من الآفات الشرهة من بين أنواع الكابنودس الأخرى ويمكن لها إحداث ضعف 100% لبعض بساتين الكاكاو غير المخدومة، يمكن أن تتواجد هذه الآفة في أسيا في اليابان والصين والهند، وأوروبا في ألمانيا وإيطاليا وإنجلترا، ودول شرق المتوسط خاصة تركيا و في سورية والأردن، وشمال أفريقيا.


وصف شكل الآفة

إن شكل كابنودس الكاكاو لا يختلف كثيرًا عن شكل كابنودس اللوزيات، وهناك نوع منه يمتاز بوجود البقعة القلبية التي غالبًا ما تأخذ شكل مثلثي ورأس المثلث للأسفل، وقد تكون مبحوحة اللون مما يصعب التمييز بينه وبين بقية أنواع الكابنودس Capnodis أو جنس الكابنودس. قد تمتد البقعة أيضًا حتى نهاية الحافة الخلفية لترجة الصدر الأمامي، كما توجد 4 بقع سوداء صغيرة على ترجة الصدر الموصوف نفسه.

“اقرأ أيضًا: بسلا القهوة


الإصابة بكابنودس الكاكاو

كابنودس الكوكا

 

تهاجم حشرة كابنودس الكاكاو أشجار الكاكاو غير المخدومة وغير المعتنى بها في البرازيل والهند والأرجنتين ومختلف مناطق زراعته، بيرقاتها الشرهة للفروع والجذوع والسوق.

تفضل الحشرة مهاجمة الأشجار الضعيفة التي تتعرض لأشعة الشمس بشكل دائم وحرارة مرتفعة مع الجفاف، والتي تكون جافة ويابسة وغير معتنى بها بالري خاصة.

تلتهم اليرقات منطقة الخشب أولاً، ثم منطقة اللحاء، كما تحدث اليرقات أنفاقًا طويلة في فروع أشجار الكاكاو والأغصان والجذوع. كما أن الأنفاق تكون من الأعلى باتجاه الأسفل في سوق وفروع وأغصان أشجار الكاكاو.

كما أنه قد تتواجد العديد من اليرقات في الشجرة الواحدة مما يضعف الأشجار والأغصان ويكسرها ويسبب قلة الإنتاجية المفيدة للشجرة. أيضًا فقد تتقصف الأشجار من قواعدها لأن هذه الآفة حفارة جذور وتهدد مسقط تاج الشجرة بنخره من جذوره وهذا يقلل حياة وعمر شجرة الكاكاو.

“اقرأ أيضًا: النمر على المشمش


مستوى خطورة الحشرة

إن مستوى خطورة كابنودس الكاكاو عالٍ جدًا؛ لأن هذه الحشرة تهدد حياة شجرة الكاكاو المثمرة بالكامل. يمكن لليرقات إذا لم يتم كشفها أو معرفة وجودها أن تستمر لما يزيد عن 15- 17 شهرًا مختئبة في أماكنها في اللحاء والخشب، كما أن وجود أعداد اليرقات بشكل كبير بما يفوق 20 يرقة يؤدي إلى كسر الأغصان، وتقصف الجذع نفسه وخاصة في منطقة التاج أو مسقط الشجرة التي تعتبر عماد وركيزة الشجرة الأساسية.

بالإضافة لذلك، فإن مكان الحفر يضعف الجذع والأغصان ويعرضها للإصابة بحشرات أخرى أهما حشرات القلف وحشرة الكوكا القشرية وخنفساء قلف الكاكاو والخنافس الأخرى وأنواع مختلفة من الكابنودس نفسه الحفار للجذور والفروع.


عوامل تشجع الإصابة بالآفة

إن هناك عوامل تشجع الإصابة بكابنودس الكاكاو، وأهم العوامل:

  1. ارتفاع الحرارة فوق 35 مئوية في بساتين الكاكاو وحدوث الجفاف.
  2. عدم عناية المزارع بأشجار الكاكاو المثمرة وخاصة الري؛ لأن هذا الكابنودس يفضل الترب غير المروية.
  3. كما أن عدم طلاء المزارع لفروع أشجار الكاكاو وأغصانها بالكلس في الصيف يشجع الإصابة.
  4. بالإضافة لذلك، عدم تقوية المزارع للأشجار بإهمال التسميد المتوازن يشجع الإصابة، لأن أشجار الكاكاو تضعف مع ضعف التسميد وخاصة في حال غياب السماد الآزوتي.
  5. أيضًا فإن وجود آفات أخرى حفارة، خاصة حافرات القلف والخشب واللحاء، وخنفساء قلف الكاكاو، وسوسة الكاكاو، يشجع الإصابة بهذه الحشرة.

“اقرأ أيضًا: دودة ورق النفل


دورة حياة الحشرة

إن كابنودس الكاكاو يفضل أجواء الصيف من أجل التكاثر بقوة، وتكون دورة حياة الحشرة بالتفصيل كالتالي:

  • تظهر الخنافس الكاملة من الكابنودس في بساتين الكاكاو مع أيار/ مايو ثم تستمر في ظهورها لعدة أشهر في الصيف.
  • بعد ذلك، يكون أوج التكاثر في منتصف الصيف في تموز/ يوليو وحزيران/ يونيو ضمن بساتين الكاكاو.
  • ثم تتغذى الحشرات الكاملة على القلف الغض وقشور الأغصان والبراعم في أشجار الكاكاو مختارة الضعيف منها، مسببة سقوطها.
  • يتم التزواج في شهر آب/ أغسطس أو أيار/ مايو غالبًا وتضع الأنثى حوالي 2800 بيضة أو أكثر حول مسقط تاج شجرة الكاكاو.
  • غالبًا ما يتم وضع البيض عند منطقة الجذع لشجرة الكاكاو بالقرب من سطح التربة أو عند الساق أو منطقة التاج الشجرة أو ما يسمى بمسقط الشجرة.
  • بعد حوالي عدة أسابيع يفقس البيض ويعطي اليرقات الشرهة التي تفضل أن تهاجم جذور شجرة الكاكاو مباشرة، تليها الجذوع، ثم الأفرع.
  • تحفر اليرقات أولاً في الخشب ثم تبدأ بعد ذلك بالتهام منطقة اللحاء في أشجار الكاكاو.
  • تتحول اليرقات إلى عذارى في حجرة بيضاوية تحت قلف شجرة الكاكاو قبل أيار/ مايو من العام التالي للإصابة.
  • بعد ذلك، تخرج الحشرات الكاملة من الكابنودس من جديد بعد حوالي 4- 7 أسابيع لتعيد دورة الحياة في بستان الكاكاو.
  • يعطي هذا الكابنودس غالبًا جيل واحد في السنة في بساتين الكاكاو أو قد يعطي جيل كل سنتين.

مراقبة المزارع للبستان المصاب بالآفة

يجب أن يراقب المزارع البستان المصاب بكابنودس الكاكاو بصورة دورية، وهذا يتم من خلال مجموعة من النقاط الهامة التي يجب أن يراعيها كل فلاح ومزارع:

  • مراقبة بساتين الكاكاو بصورة دورية مع بداية الربيع على دفعات الأولى في أيار/ مايو ثم بقية المراقبة تكون في أشهر الصيف خاصة آب/ أغسطس وتموز/ يوليو.
  • مراقبة الجذوع والفروع والسيقان في أشجار الكاكاو بصورة ممنهجة ومواظبة يومية، وتسجيل أي إصابات محتملة من ثقوب أو نشارة خشبية أو حفر واضحة أو غير واضحة.
  • أخذ المزارع لاستشارة من فني زراعي مختص أو مهندس زراعي أخصائي بوقاية النبات، وإطلاعه على بستان الكاكاو والحقل المشكوك في أمره بأنه مصاب بالكابنودس.
  • تجنب اتخاذ أي إجراءات غير مدروسة في بستان الكاكاو كاستعمال مبيدات ضد الكابنودس دون استشارة، أو تطبيق مكافحة كيميائية جائرة، وغيرها.

“اقرأ أيضًا: بسلا الشاي


مكافحة كابنودس الكاكاو

كابنودس الكوكا

 

تتم مكافحة كابنودس الكاكاو من خلال جملة من الإجراءات الوقائية والعلاجية.

مكافحة وقائية من الكابنودس

تتم المكافحة الوقائية من خلال عناية المزارع بري أشجار الكاكاو المثمرة؛ حيث يعتبر الري أهم سبل المكافحة على الإطلاق لهذه الآفة لأنها تخاف الماء وبيضها يموت عند الجذع مع مياه الري.

يجب على المزارع تكرار الري للكاكاو على الأقل ثلاث مرات بعد الرية الأولى، وعدم التطويف. كما يجب على المزارع طلاء الأشجار بمادة كلسية في الصيف وخاصة في آب/ أغسطس وتموز/ يوليو أو أثناء الحرارة المرتفعة لتجنب الحروق على أشجار الكاكاو، ومقاومة هذه الآفة.

مكافحة علاجية للآفة

يتم اللجوء للمكافحة العلاجية بمجرد حدوث الإصابة بحشرة واحدة من كابنودس الكاكاو. يمكن استعمال المبيدات الفوسفو- عضوية فهي الأفضل للقضاء على اليرقة والحشرة الكاملة معًا، رغم أن مكافحة كابنودس الكاكاو صعبة جدًا فهو قوي للغاية ويصعب القضاء عليه حتى بمبيدات مركبات الفوسفور لأنه قوي كيرقة وكحشرة كاملة في آن معًا.

ينصح باستعمال المبيد فوسفاميدون Phosphamedon ويتم ذلك بالتعفير حول الجذع والرش جيدًا فوق الساق لأشجار الكاكاو المصابة. كما يمكن أن أيضًا نثر حبيبات المبيد ديازينون Diazinon في التربة ولكنه غير منصوح به ويفضل تركه واستعمال المبيد الأول المذكور أو يمكن استعمال المبيد باراثيون ميثيل Parathion methyel برش فروع وسيقان ومسقط تاج شجرة الكاكاو.

حلقة استعمال المبيدات ضد الكابنودس

لتجنب تكوين الآفة لسلالات مقاومة ضمن بساتين الكاكاو، تتبع حلقة مبيدات خاصة، حيث يستعمل في الموسم الأول للإصابة المبيد فوسفاميدون Phosphamedon المعروف باسم ديمكرون بالرش على فروع وجذوع أشجار الكاكاو المصابة بالكابنودس الكامل واليرقات.

أما في الموسم التالي لإصابة الكاكاو فيستعمل المبيد باراثيون ميثيل Parathion methyl بالرش على أشجار الكاكاو المصابة بالكابنودس واليرقة الصغيرة مستهدفًا الفروع القديمة والجديدة والسيقان والجذوع بشكل مباشر.

بينما في الموسم الثالث فالمبيد مالاثيون Malathion بالرش على أشجار الكاكاو مستهدفًا الفروع والأغصان والأجزاء القديمة المنخورة والمصابة مع شهر تموز/ يوليو ومرة في آب/ أغسطس، وتغير الحلقة نفسها بعد 9 أعوام وتستعمل مبيدات جديدة شرط أن يكون لها نفس الخواص والتركيب وأن تكون فسفورية عضوية تعمل ضد الكابنودس الكامل واليرقات معًا.


إجراءات الإدارة المتكاملة للكابنودس

إن الإدارة المتكاملة لكابنودس الكاكاو تتم من خلال جملة من الخطوات العنائية والزراعية والميكانيكية والكيميائية:

  • يقوم المزارع بالتخلص من الأعشاب حول بستان الكاكاو المصاب تمامًا، مع عزيق سطحي 12 سم ويكرر العزيق 3 مرات.
  • ثم يقوم المزارع بتقليم أشجار الكاكاو بإزالة الأفرع المتشابكة والمتزاحمة تمامًا.
  • كما يعتني المزارع بالتخلص من الأفرع القريبة من سطح التربة من أشجار الكاكاو في حال تواجدها لأنها تساعد اليرقات الحفارة في التسلق.
  • كذلك فعلى المزارع أن يستعمل أسمدة بلدية متخمرة لمدة 8- 15 شهرًا قبل أن ينثرها على جوانب بستان الكاكاو وحول جذوع الأشجار.
  • ثم يقوم المزارع بعد هذه الإجراءات بالمراقبة الدورية لأشجار الكاكاو، وخاصة مراقبة الجذوع ومنطقة التاج، وفي حال وجود نشارة خشبية وثقوب هذا يدل على الإصابة، فيسجل المزارع أي ملاحظات.
  • يحرص المزارع قدر الإمكان على جمع أي نواتج مصابة (جذوع، أفرع، أغصان) وحرقها بعيدًا عن بستان الكاكاو المصاب بالكابنودس.

بذلك؛ نكون قد تعرفنا على كابنودس الكاكاو ومدى خطورته على الأشجار المثمرة. كما يكون المزارع قد أحاط العلم بدورة الحياة وسبل الوقاية قبل المكافحة، وكذلك الإدارة المتكاملة لبستان الكاكاو المصاب بالكابنودس. لا بد أن المزارع الحريص على أشجاره يجب أن يهتم بحمايتها من الآفات الخطيرة وخاصة هذا الكابنودس الذي يمكن أن تهدد حياة الشجرة بالكامل وينسف جذع شجرة الكاكاو من جذوره.

فهرس على قوقل نيوز

تابعنا الأن

اترك رد